الرئيسية / العامة / معلومات عن العراق العظيم

معلومات عن العراق العظيم

مجموع مساحته :437.072 كلم مربع
المياه:1.1% من مجموع مساحته
السكان :مصنف 44 عالميا
عدد سكانه :27.102.912 مليون نسمة
الكثافة السكانية :62 \كلم مربع
العملة : الدينار العراقي
النشيد الوطني:موطني
فرق التوقيت:utc+3
رمز الهاتف الدولي:964
الديانة الرسمية :الاسلام
العراق: …

هو إحدى الدول العربية الواقعة في المشرق العربي، ويشكل منفرداً الجزء الشرقي للبيئة الجغرافية والتاريخية المسمى الهلال الخصيب، ويقع في جنوب غرب القارة الآسيوية. ويقع إلى الشمال من الكويت والمملكة العربية السعودية، وإلى الجنوب من تركيا، والشرق من سورية و الأردن، وإلى الغرب من إيران. وهناك آراء مختلفة عن أصل كلمة العراق حيث يرجح بعض المستشرقين أن مصدرها هي مدينة أورك السومرية القديمة والتي تسمى الآن بالوركاء وقد ذكرت مدينة أورك في ملحمة گلگامش حيث قام گلگامش ببناء سور حول المدينة ومعبد للآلهة عشتار، ويرى البعض الأخر أن عراق مصدرها العروق نسبة إلى النهرين دجلةوالفرات اللذين ولأهميتيهما شبهتا بالعرق أو الوريد ويرى البعض الآخر أنها سميت بالعراق نسبة إلى عروق أشجار النخيل التي تتواجد بكثرة في جنوب ووسط العراق بينما يرى الآخرون أن أصل التسمية هي عراقة المنطقة الموغلة بالقدم. و يميل البعض إلى كثرة العروق (الانهار)فيه, وربما ان العرق في اللغة العربية مشتق من تسمية هذا البلد كون ان مدينة أوروك اقدم. و منها كان المصدر العرق و العراقة الخ.

بغض النظر عن أصل كلمة العراق فإن معظم المنطقة التي تسمى بالعراق حاليا كانت تسمى ببلاد ما بين النهرين ( بيت نهرين Beth-Nahrain بالآرامية و ميزوبوتاميا Mesopotamia أو Μεσοποταμία باليونانية) التي كانت تشمل الأرض الواقعة بين نهري دجلةوالفرات بما في ضمنها أراضي تقع الآن في سورياوتركيا ويعتبر العراق من قبل البعض “مهد الحضارات” علما أن هذه التسمية يطلقها البعض على منشأ حضارات أخرى على ضفاف أنهار النيلوالسندوهوانغ هي.
للعراق أكثر من ميناء بحري على الخليج العربي أهمها ميناء ام قصر. لذلك يعتبر العراق أحياناً أحد دول الخليج العربي لكنه ليس عضواً في مجلس التعاون الخليجي حيث يبلغ طول الساحل البحري للعراق أكثر من 20 كيلومتر. يمر نهرا دجلةوالفرات في البلاد من شماله إلى جنوبه، واللذان كانا أساس نشأة حضارات مابين النهرين التي قامت في العراق على مر التاريخ حيث نشأت على أرض العراق وعلى امتداد 7000 سنة مجموعة من الحضارات على يد السومريينوالأكاديين والبابليينوالأشوريينوالعب اسيين وأنبعثت من هذه الحضارات بدايات الكتابة وعلوم الرياضيات والشرائع في تاريخ الإنسان….
التأريخ القديم لبلاد الرافدين:

كانت الحاجة للدفاع والري من الدوافع التي ساعدت على تشكيل الحضارة الأولى في بلاد الرافدين على يد سكان مابين النهرين القدماء فقاموا بتسوير مدنهم ومد القنوات. بعد سنة 6000 ق.م. ظهرت المستوطنات التي أصبحت مدناً في الألفية الرابعة ق.م . وأقدم هذه المستوطنات البشرية هناك إيريدووأوروك (وركاء) في الجنوب حيث أقيم بها معابد من الطوب الطيني وكانت مزينة بمشغولات معدنية وأحجار وأخترعت بها الكتابة المسمارية. وكان السومريون مسؤولون عن الثقافة الأولى هناك من ثم إنتشرت شمالاً لأعالي الفرات وأهم المدن السومرية التي نشأت وقتها إيزينوكيشولارساوأور وأداب. وفي سنة 2350 ق.م. أستولى الأكاديون، وهم من أقدم الاقوام السامية الآرامية التي استقرت في الرافدين حوالي 3500 ق.م ، وفدوا على شكل قبائل رحل بدو من الجزيرة العربية إلى العراق. عاش الأكاديون منذ القدم في الجزيرة العربية ثم هاجروا شمالا إلى العراق وعاشوا مع السومريين. وآلت اليــهم السلطــة في نحو (2350 ق.م) بقيادة زعيمهم سرجون العظيم واستطاع سرجون العظيم احتلال بلاد سومر وفرض سيادته على جميع مدن العراق وجعل مدينة أكد عاصمته. ثم بسط نفوذه على بلاد بابل وشمال بلاد مابين النهرين وعيلام وسوريا وفلسطين وأجزاء من الأناضول وامتد إلى الخليج العربي، حتى دانت له كل المنطقة. وبذلك أسس أول امبراطورية معروفة في التاريخ بعد الطوفان. وشهد عصرهم في العراق انتعاشاً اقتصادياً كبيراً بسبب توسع العلاقات التجاريـة خاصة مع منطقة الخليج العربي. كما انتظمت طرق القوافل وكان أهمها طريق مدينة أكاد العاصمة بوسط العراق الذي يصلها بمناجم النحاس في بلاد الأناضول، وكان النحاس له أهميته في صناعة الأدوات والمعدات الحربية، وحلت اللغة الأكادية محل السومرية. وظل حكم الأكاديين حتى أسقطه الجوتيون

وتيون عام 2218 ق.م. وهم قبائل من التلال الشرقية. وبعد فترة ظهر العهد الثالث لمدينة أور وحكم معظم بلاد مابين النهرين.
ثم جاء العيلاميون ودمروا أور سنة 2000 ق.م. وسيطروا على معظم المدن القديمة ولم يطوروا شيئاً حتى جاء حمورابي من بابل ووحد الدولة لعدة سنوات قليلة في أواخر حكمه. لكن أسرة عمورية تولت السلطة في آشور بالشمال. وتمكن الحثيون القادمون من تركيا من إسقاط دولة البابليين ليعقبهم فورا الكوشيون لمدة أربعة قرون. وبعدها إستولى عليها الميتانيون ( شعب لاسامي يطلق عليهم غالبا اسم حوريون أو الحوريانيون ) القادمون من القوقاز وظلوا ببلاد مابين النهرين لعدة قرون. لكنهم بعد سنة 1700 ق.م. أنتشروا بأعداد كبيرة عبر الشمال في كل الأناضول. وظهرت دولة آشور في شمال بلاد مابين النهرين وهزم الآشوريون الميتانيين واستولوا علي مدينة بابل عام 1225 ق.م. ووصلوا البحر الأبيض عام 1100 ق.م.
تكلم سكان ما بين النهرين لغات عديدة لكنهم عموما تكلموا ثلاث لغات رئيسية تطور احدها من الاخرى. بعد السومرية والتي كانت لفترة وجيزة كانت اللغة الاكدية والتي كانت لغةالاكديين, البابليين, الآشوريين و استمرت حتى حوالي سنة 500 ق.م.لتحل محلها اللغة الآرامية ( بلهجتها الشرقية= السريانية). استمرت اللغة الآرامية حتى 500 ب.م لتحل محلها العربية.و ما تزال الآرامية مستعملة اليوم لدى بعض الطوائف العراقية غير المسلمة كالكلدانيون, النسطوريون,الصابئة و الايزيديون. اماالعرب فيرجع وجودهم في العراق الى ميلاد إبراهيم في مدينة اور 2000-1500 قبل الميلاد, حيث من نسله كان العرب . ويؤمن المسلمون ان النبي محمد هو من نسل الأبن البكر لإبراهيم الذي هو اسماعيل . وتشير بعض الاثار الى وجود القبائل العربية في فترة حكم الملك البابلي نبوخذ نصر في القرن السادس قبل الميلاد, وقد تكون ميسان و مملكة الحضر في الحضر (نينوى) التي تأسست في القرن الثاني قبل الميلاد, من اوائل العلامات الحضارية العربية في العراق, والتي تلتها مملكة المناذرة وعاصمتها الحيرة 266 م – 633 م وحتى دخول الاسلام…
من سقوط بابل حتى الفتح الاسلامي:
بعد تدمير بابل تناوب على العراق الفرس الاخمينيون واليونانيون بدءاً بالاسكندر المقدوني مرورا بالدول السلوقسية والفرس الساسانيون و حلفاءهم ملوك بني لخم العراقيون (المناذرة). و كان اللخميون من القبائل اللاتي وصفوا كونهم احفاد العرب العمالقة و التي كانت تطلق على قدماء العراقيين و كذلك المصريين…..

الدولة العباسية:
في عام 762 قام العباسيون بإنشاء مدينة بغداد. بلغت قوة الدولة العباسية أوجها وعرفت العلوم عصر إزدهار في عهد هارون الرشيد ولكن ومنذ العام 800 م بدأت عدة مناطق تعلن استقلالها عن الدولة العباسية وتحولت إلى إمارات أو ممالك تحكمها سلالات متعددة. حتى أنه في النهاية وقعت الخلافة العباسية تحت سيطرة العديد من السلالات ذات الطابع العسكري مثل البويهيون، وفي عام 1258م دمرت بغداد من قبل هولاكو خان بسبب ضعف الخلافة وانشغال الخليفة الحاكم وحاشيته باللهو والعبث وعدم اهتمامهم بشؤون الدولة ويقال أن هولاكو خان قد قتل تقريبا 800،000 من سكان بغداد. وفي النهاية سيطر العثمانيون بعد ذلك على العراق وقسموها إلى ثلاث ولايات، الموصل وبغداد والبصرة وبعد إنتهاء الحرب العالمية الأولى وقع العراق تحت الإحتلال البريطاني ثم الإنتداب ثم حصل على إستقلاله من المملكة المتحدة عام 1932م، لتقوم المملكة الهاشمية العراقية بإستلام فيصل الأول بن الشريف الحسين تاج العراق ……

المحافظات:

-1بغداد
2-صلاح الدين
3-ديالى
4-واسط
5-ميسان
6-البصرة
7-ذي قار
8-المثنى
9-القادسية
10-بابل
11-كربلاء
12-النجف
13-الأنبار
14-نينوى
15-دهوك
16-اربيل
17-كركوك
18-السليمانية

بلغ عدد سكان العراق ما يقارب 27مليون نسمة، حوالي 40% منهم تحت عمر 15 سنة. ويسكن معظمهم في وسط البلاد. أكبر مدن العراق هي بغداد (6 مليون) ثم البصرة ثم الموصل. يتحدث العربية حوالي 95% من العراقيين. والدستور يقر العربية والكردية لغتان رسميتان. كما أن الإنجليزية هي اللغة الأجنبية الأكثر إنتشارا. اللغة التركمانية هي اللغة الثالثة أكثر رواجا في العراق. والآرامية الشرقية مستخدمة أيضا من قبل السكان الآشوريين

تقارير عن بعض محافظات العراق

مدينة بغداد عام 2002
الاقتصاد العراقي:
الزراعة:

نظرا لغناء أرض العراق بالمياه، فإن قطاع الزراعة يشكل جزء مهم في الاقتصاد العراقي. أهم المنتجات هي البذور، الحبوب، التمور، الخضروات و الفاكهة. تتركز المناطق الزراعية حول الأنهر الرئيسية في البلاد وكان العراق سابقا لا يستورد الا قليل من المواد الغذائية ااما الان فبعد الاحتلال للعراق فان الزراعة تراجعت كثيرا واصبحت لا تسد شيئا من احتياج العراق بسبب الحرب والظروف الراهنة في العراق

دور النفط في الاقتصاد العراقي:
يعتمد الاقتصاد العراقي اعتماداً شديداً على النفط. فاقتصاده نفطي في المقام الاول، إلا أنه ليس المورد الوحيد كباقي دول الخليج العربي، وهو من الدول المؤسسة لأوبك وبدأت صناعته منذ عام 1925. وقد بدأ الإنتاج في حقل كركوك بعد عامين من ذلك التاريخ وتوالي في الحقول الأخرى وتم تأميمه في عام 1972. وقبل التأميم اتبعت شركات الامتياز النفطي العاملة سياسة معاقبة العراق بالحد من إنتاجه والتقليل من حصته في الأسواق العالمية خاصة بعد ثورة 14 تموز 1958 وسن قانون رقم 80 لعام 1961 والمعروف بقانون الاستثمار المباشر. وبالرغم من الحظر الذي كانت يتعرض له العراق منذ عام 1990، إلا أن العائدات الإجمالية للصادرات النفطية العراقية (أبيض + أسود) قدرت في عام 2000 بأكثر من 20 مليار دولار، وأنتج العراق حتى قبل الغزو ما لا يقل عن مليوني برميل يوميا ،وطاقته التكريرية فاقت 500 ألف برميل / اليوم عن طريق أكبر عدد لمصافي النفط والتي بلغت ـ مقارنة بكل دول الوطن العربي ـ 12 مصفاة في عام 2000. وقد وصل إجمالي العائدات النفطية العراقية سنة 1989 إلى 14،5 مليار دولار شكلت 99 بالمائة من دخل الصادرات. ويذكر إحصاء صدر عام 1990 أن قيمة الصادرات العراقية بلغت 10.535 مليار دولار منها 99.5 % من النفط ومصادر طاقة ،بلغت حصة أستيرادات الولايات المتحدة الأمريكية منها ( 28% ).
وفي عام 1996، شكلت صادرات النفط 269 مليون دولار فقط أي ثلث صادرات العراق البالغة 950 مليون دولار .لكنها عادت بحلول عام 2001 ووصلت قيمتها إلى 15،14 مليار دولار من أصل صادرات إجمالية تصل قيمتها إلى 15،94 مليار دولار . وبلغ احتياطي النفط العراقي الثابت حوالي 112 مليار برميل، مما يجعله ثاني أكبر خزان نفطي معروف في العالم.وتجعل الأحتياطيات الثابتة والمحتملة ( يقدر المحتمل في العراق بحوالي 150 مليار دولار)، وتحسن نسب استخراج النفط في المكامن المكتشفة حاليا مع التقدم التكنولوجي…تجعل كميات النفط التي يمكن استخراجها في المستقبل تقدر بأكثر من 360 مليار برميل، وهذا يكفي للاستمرار بمعدل الإنتاج بالطاقة المتاحة حاليا لمدة ثلاث قرون ونصف. ويتمتع العراق بطاقات نفطية هائلة، فمن أصل حقوله النفطية الأربعة والسبعين المكتشفة والقائمة، لم يتم استغلال إلا 15 حقلاً، بحسب محللي قطاع النفط. وتحتاج الحقول النفطية المُستغلة وحدها إلى مبالغ كبيرة من الاستثمارات والإصلاحات قبل أن تستطيع استئناف الإنتاج الكامل. وقد يحتاج العراق اليوم إلى ما بين 18 شهراً وثلاث سنوات للعودة إلى مستوى الإنتاج السابق للعام 1990 والبالغ 3،5 مليون برميل يومياً. ويقدر بعض الخبراء ان العراق يملك القدرة على العودة خلال عام 2004 إلى مستوى انتاج 5.2 مليون برميل يوميا أي ما يعادل 70% من طاقته الإنتاجية قبل الحرب العراقية-الأيرانية وربما يبلغ 5.3 برميل يومياً بحلول 2005 أو 2006. كما أن العراق يتمتع بإمكانية زيادة طاقته الإنتاجية بعد منتصف العقد الحالي إلى 6 ملايين برميل يوميا الأمر الذي يجعله أكبر منتج للنفط في منظمة أوبك ويقدر أنتاجه السنوي حوالي 127 مليون طن سنويا. وتقدر منافذ التصدير الحالية ( الميناءان البحريان والأنبوب المار بـالسعودية والأنبوب السوري الذي قد توقف بعد الحرب العراقية الأيرانية بسبب وقوف سوريا إلى جانب أيران بالحرب . والأنابيب المارة بـ تركيا على تصدير حوالي ستة ملايين برميل /يوم ، ولن يكون هذا دون الحاجة إلى الاستثمارات في الصيانة وتوسيع طاقات الخزن الحالية.إلا أن زيادة مستوى انتاج النفط العراقي والاستقرار السياسي سيكون له تأثير عكسي في سوق النفط العالمية ومن المتوقع ان تهبط الأسعار في أسواق النفط ليصل سعر برميل النفط إلى أوائل العشرين دولارا في عام 2004 ( كتبت هذه الدراسة قبل الارتفاع الخيالي غير المعقول في اسعار النفط ). وستبلغ تكاليف إصلاح وترميم المرافق المستخدمة سابقاً نحو 5 مليارات دولار ، إضافة إلى قرابة 3 مليارات دولار لتغطية نفقات التشغيل السنوية. ويُتيح له الاحتياطي الثابت للبلاد الفرصة للعودة بسرعة إلى مصاف الدول متوسطة الدخل.
يتمتع العراق بإحتياطات تبلغ 112 مليار برميل من النفط المؤكد الوجود في العراق ، ويحتل المرتبة الثانية في العالم بعد المملكه العربية السعودية في حجم احتياطي النفط. وبحسب التقارير فان 90 في المئة من نفط العراق لا يزال غير مستكشف ويقدر النفط الموجود يهذه الأبار الغير مستكشفه ب 100 مليار برميل. يميز النفط العراقي ان تكاليف انتاجه هي من ادنى المستويات في العالم. تتركز معظم احتياطات النفط في مناطقالبصرة في جنوب البلاد وفي مناطق كركوك شمال غرب البلاد .يتم تصدير معظم انتاج العراق من النفط إلى الخارج. تربط حقول النفط العراقية الشمالية خطوط أنابيب عبر الأراضي التركية إلى ميناء جيهان على البحر المتوسط. بينما يتم تصدير النفط من الحقول الجنوبية غالبا من خلال استخدام ميناء أم قصر المطل على الخليج العربي. هناك خطوط أنابيب أخرى تربط العراق بسوريا، الأردن و فلسطين و لكن معظمها معطلة و مهجورة منذ سنين. كما يتم نقل كميات من النفط عبر صهاريج إلى الدول المجاورة لتصديره من هناك و خاصة الأردن…

والان نأتي على محافظه بغداد

نصب الشهيد في بغداد ( من أروع معالم بغداد )

وتقع وسط العراق ويبلغ سكانها حوالي 6 مليون نسمة

يخترقها نهر دجلة ويقسمها إلى جزئين: شرقي وهو الرصافة، يقول الشاعر علي بن الجهم:

عيون المها بين الرصافة والجسر أتين بالهوى من حيث أدري ولا أدري

ومن أبرز أحيائها: الأعظمية و( الصدر ) والصليخ والوزيرية والكرادة وزيونة وبغداد الجديدة والشعب… إلخ

جسر يربط الكرخ بالرصافة

أما الجانب الغربي فهو الكرخ ومن أهم أحيائها: الكاظمية والدورة والبياع والسيدية والعامرية والخضراء والمنصور والمأمون واليرموك والقادسية…… إلخ

بغداد كانت عاصمة للدولة العباسية، بناها الخليفة أبو جعفر المنصور لكي يتخذها عاصمة. بنيت عام 145 هـ.
غادرها الخليفة المعتصم ليذهب إلى سامراء والتي بقيت عاصمة للدولة العباسية فترة من الزمن ثم عادت بغداد عاصمة حتى انهيار الدولة العباسية حينما احتلها المغول بقيادة هولاكو عام 656 هـ.

مدينة بغداد عام 1963

شارع الجمهورية او شارع الخلفاء ونلاحظ في الصورة إزدحام الناس في سوق الغزل المتخصص ببيع الحيوانات

محافظة بغداد تضم مدينة بغداد ( العاصمة ) وضواحيها من القرى والنواحي والأقضية مثل أبو غريب والطارمية والمحمودية والمدائن ( سلمان باك ) والراشدية والرضوانية وغيرها..

مدينة بغداد

ساحة التحرير

الامام الكاظم عليه السلام

ابو حنيفة في الثمانينيات

ثانيا

محافظة أربيل

ويسميها الأكراد هولير ويكتبونها ( هه ولير )
تقع محافظة اربيل شمال العراق و تحدها من الشمال تركيا ومن الشرق إيران وتبلغ مساحتها (13165) كم مربع وتقع المحافظة ضمن السهوب ذات مناخ انتقالي بين البحر المتوسط والمناخ الصحراوي وتتميز بالبرودة الشديدة وانخفاض معدل الرطوبة وتعد اربيل مركز منطقة كردستان وذلك لأهميتها التاريخية عبر العصور ولكونها مركزا ثقافيا وحضاريا موثرا في كردستان العراق ويعود اصل تسميتها إلى الاسم الآشوري للمدينة (أربيلواو) أي أربعة آلهة وهي كتابة عن المعابد الآشورية المهمة في اربيل وعاصرت المنطقة ملوكا وقادة كبار مثل الاسكندر المقدوني وصلاح الدين الأيوبي وكانت في العهد الآشوري مركزا رئيسيا لعبادة الآلهة عشتار وكان الآشوريين بقدسون اربيل ويحجوا أليها ملوكهم قبل الأقدام على أي حملة عسكرية وقد حرر المسلمون اربيل وما يجاورها في خلافة عمر بن الخطاب (رض) في سنة 32 هـ بقيادة عتبة بن فرقد رضى الله عنه ولا يزال يوجد مسجد في أربيل بنسب بناؤه إلى سيدنا عبد الله بن عمر رضي الله عنهما ويوجد في اربيل اكثر من 110 تلا” وموقعا اثريا يرجع تاريخها من العصر الحجري وحتى التحرير الإسلامي ومن أهم المعالم الأثرية قلعة اربيل وتل السيد احمد والمنارة المظفرية في اربيل.

حدودها الادارية : –
وتتالف محافظة اربيل من خمسة اقضيه تتبعها إحدى عشر ناحية أما الاقضية الخمسة فهى قضاء مخمور و قضاء كويسنجق و قضاء راوندوز و قضاء رانية وقضاء الزبيار.

محافظه الانبار

تقع محافظة الأنبار في نهاية القسم الغربي من العراق تبلغ مساحتها 138579 كم مربع وهي تحتل المرتبة الأولى من حيث المساحة بين محافظات العراق حيث تؤلف 32% من مجموع مساحة العراق ويتبع لها من الاقضيه الرمادي وهيت وحديثة وعنة ( وتقرأ عانة ) والقائم والفلوجة والمنفذ الحدودي الى الاردن الرطبة .
كلمة أنبار كلمة عربية من المصدر (نبر) أي المرتفع وقصد بها هنا بالمخزن ( حيث أن الناس في الماضي كانوا يتخذون من الأراضي المرتفعة مخازنًا لأنها لن تتأثر بالمياه والسيول ).
أسماها المناذرة ( وربما اسماها الآراميون ) الأنبار لأنها كانت مخزناً للعدد الحربية أو لأنها كانت مخزناً للحنطة والشعير والتبن. تعد من أهم المدن في فترة الاحتلال الساساني على العراق، لأنها ذات مركز حربي مهم لحماية العاصمة المدائن من هجمات الروم.
وفي العصر العباسي اتخذ الخليفة أبو العباس محمد بن عبد الله العباسي سنة 134 هـ من هاشمية الأنبار ( وموقع المدينة قرب مدينة الفلوجة حاليًا ) عاصمة للدولة العباسية وبنى فيها قصوراً حيث أقام فيها أبو جعفر المنصور إلى أن بنى مدينة بغداد سنة 145 هـ. تعد طريقاً برياً يربط نهر الفرات والبحر المتوسط بالخليج العربي لذلك فأن الجيوش الداخلة والخارجة من العراق تمر بهذه المنطقة. وقد تعرضت المنطقة إلى عدد من الهجرات القادمة في الجزيرة واستقر المهاجرون فيها وشيدوا القصور والمعابد. وهي إحدى المناطق المشهورة بإنتاج القير وصناعة السفن في العراق القديم.
وتعد محافظة الأنبار جزءاً من هضبة الجزيرة العربية، سطحها متموج تظهر عليه بعض التلال الصغيرة وعدد كبير من الوديان مثل وادي حوران ونظراً لانحدار أراضيها وفقر نباتها الطبيعي فهي معرضة للتعرية الشديدة. تعمل المياه السطحية والباطنية والرياح على تنويع سطحها حيث يصل أعلى ارتفاع للهضبة الغربية بالقرب من الحدود الأردنية إلى ما يزيد على 800 متراً فوق مستوى سطح البحر وتنخفض في مناطق الحبانية إلى 75 متراً فوق مستوى سطح البحر. يقطع نهر الفرات طريقه في الهضبة الغربية والتي تنحدر صخورها تدريجياً باتجاه منخفضات الثرثار والحبانية والرزازة، وفي بعض المناطق يكون مجرى نهر الفرات وعراً ولذا تظهر الصخور الكلسية والجبسية على طريق النهر.

محافظة الأنبار محافظة كبيرة من حيث المساحة ولكن أغلب مدنها وقراها تقع على نهر الفرات ضمن شريط ضيق في أغلبه.

وسيكون ذكر المدن إبتداءً من شرق المحافظة ( أي وكأنك متجه من بغداد باتجاه الغرب )

عندما تخرج من مدينة بغداد تمر بقضاء أبو غريب ثم القرى التابعة له حتى تصل لمدينة الفلوجة ( ومن القرى والنواحي التابعة للفلوجة: الكرمة وعامرية الفلوجة ) وتقع الفلوجة على مسافة 60كم غرب بغداد.
وعد أن تتجاوز الفلوجة والحبانية تصل لمدينة الرمادي وهي مركز محافظة الأنبار وتقع على مسافة 110كم غرب بغداد.
وبعد أن تعبر الرمادي تمر بقرى زراعية ونواحي على طول نهر الفرات مثل المحمدي وغيرها حتى تصل إلى مدينة هيت والمشهورة بمياهها المعدنية الطبيعية الكبريتية وآبار القير ( القطران ).
من هيت يوجد طريق نحو البادية باتجاه واحات تقع عليها مدينة كبيسة.
أما إذا اتجهنا من هيت بمحاذاة نهر الفرات فسنصل مدينة البغدادي ( أو خان البغدادي ).
وهكذا نستمر بطريقنا غربًا حتى نصل الحقلانية وحديثة ( والتي يقع عندها سد القادسية ).
وبعد أن نكون قد قطعنا مسافة 300كم عن بغداد نصل لمدينة عنة ( وتقرأ عانة ) وبعدها بمسافة مفرق طريق يتوجب علينا اجتياز جسر للعبور للجانب الآخر من نهر الفرات نحو مدينة راوة.

أما إذا أكملنا الطريق فسنمر بقرى مبعثرة ومتناثرة حتى نصل إلى القرى القريبة من مدينة القائم ( أو حصيبة ) ومن هذه القرى والمدن تي وان ( T1 ) والعبيدي والصفرة والبيضة والكرابلة.
وعندما نصل إلى القائم فليس من الصعب ليلاً مشاهدة أنوار مدينة البوكمال السورية.

اما المدن التي لا تقع على نهر الفرات فمن أهمها الرطبة والتي تقع على الطريق الدولي نحو الأردن ومدينة النخيب والتي تقع وسط البادية ويمر خلالها طريق الحج.

جامع الرمادي الكبير 2004

مدينة راوه

مدينه حديثه

الآن مع محافظة بابل

بابل ليست غريبة عليكم فهي قد ذكرت في القرآن الكريم في سورة البقرة

وبابل محافظة عراقية مركزها مدينة الحلة والتي تبعد عن العاصمة بغداد حوالي 100 كم
وكلمة بابل تعنى باب الإله وصارت بابل بعد سقوط سومر قاعدة إمبراطورية بابل، وقد أنشأها حمورابي حوالي 2100ق.م. امتدت من الخليج العربي جنوبًا إلي نهر دجلة شمالا, وقد دام حكم حمورابي 43 عامًا ازدهرت فيها الحضارات البابلية حيث يعد عصره العصر الذهبي للبلاد العراقية وبها حدائق بابل المعلقة التي تعد من عجائب الدنيا السبع وكان يوجد بها ثماني بوابات وكان أفخم هذه البوابات بوابة عشتار الضخمة وبها معبد مردوك الموجود داخل الأسوار بساحة المهرجان الديني الكبير،الواقعة خارج المدينة وقد سماها الأقدمون بعدة أسماء منها ( بابلونيا ) وتعنى أرض بابل، ما بين النهرين وبلاد الرافدين وسميت بابل نسبة إلى (مدينة بابل الآثارية) التي تقع قريباً من مركز المحافظة ومن توابعها كل من قضاء الحلة والمحاويل والمسيب والهندية والهاشمية.

بوابة عشتار ( الأصلية المحفوظة في متحف برلين )

أسد بابل

الحِلة ( بكسر الحاء ) مركز محافظة بابل وأهم مدنها. يقال أن أصل تسمية المدينة أن سيدنا علي بن أبي طالب عليه السلام مر بها وأعجب بمياهها ونخيلها وبساتبنها فسماها حُلة ( بضم الحاء ) فتداولها الناس إلى أن صارت حِلة ( بكسر الحاء ) وينتسب إليها الشاعر العربي صفي الدين الحلي المشهور بقصيدته:
سلي الرماح العوالي عن معالينا واستشهدي البيض هل خاب الرجا فينا

محافظة بابل ذات موقع ممتاز إذ إنها تقع في قلب العراق فهي تقع جنوب بغداد ومحافظة واسط إلى شرقها. وتجاور محافظات كربلاء ( والتي تقع إلى غربها )والنجف ( جنوبها الغربي ) والقادسية ( جنوبها ).

محافظة البصرة

ومركزها مدينة البصرة

اسسها الصحابي عتبة بن غزوان فى عام 635 م – 14 هـ وهى اول مدينة تؤسس بعصر الاسلام وتعنى كلمة البصرة الارض المنبسطة وتقع البصرة على بعد 549 كم من العاصمة بغداد، وتعد المنفذ البحرى الوحيد للعراق ويوجد بها مينائين وهما الفاو وام قصر ويجتمع نهرين الفرات والدجلة فى القرنة حيث يسير بعدها الى شط العرب الذى يمتد لمسافة 180 كم وبعدها يدخل الى مياه الخليج العربى وتبلغ مساحة البصرة 19070 كم مربع، وتعد من المدن العراقية التى تضررت من جراء الحرب مع ايران حيث قدرت نسبة الدمار بها بـ 60 % وقد اثرت الحرب على بيئة البصرة حيث دمرت 70 % من بساتينها ونخيلها.
مدينة البصرة هي مدينة الإمام الحسن البصري والإمامين أبي عمرو البصري والإمام يعقوب الحضرمي والذين هما من القراء العشرة.
واشتهرت مدينة البصرة بأنها حاضرة للغويين والنحاة العرب كالفراهيدي.

التقاء دجلة والفرات فى القرنة ومحافظة البصرة هي المنفذ الوحيد للعراق على الخليج العربي، وهنالك موانئ للعراق مثل أم قصر وميناء البكر والميناء العميق
ومدينة الفاو تعد من أهم المدن العراقية لموقعها على الخليج العربي.
أما مدينة الزبير المجاورة لمدينة البصرة فيعتقد أنها الموقع القديم لمدينة البصرة التاريخية وسميت كذلك لأن سيدنا الصحابي الجليل الزبير بن العوام مدفون فيها إضافة إلى قبور بعض الصحابة الآخرين كسيدنا طلحة بن عبد الله.

محافظة البصرة هي إحدى محافظات العراق، تحدها الكويت والسعودية من الجنوب، وإيران من الشرق. مساحتها 19070 كم2، وعدد سكانها 2600000 نسمة (عام 2003).

تعد البصرة أكثر مناطق العالم من حيث كثافة النخيل، وفي مقدمة ذلك مدينة أبي الخصيب، والتي كانت تعد أحد جنان الأرض الأربع أيام العباسيين.

محافظة التأميم

ومركزها مدينة كركوك، ومن مدنها الأخرى الحويجة وداقوق ودبس.
تقع مدينة كركوك الحالية على اطلال المدينة الاشورية القديمة اررابخا ( عرفة ) الذي يقدر عمرها بحوالي 5000 سنة.

كركوك تعتبر مركزا رئيسيا لانتاج النفط في شمال العراق وتعتبر تاريخيا مدينة متعددة الاعراق يقطنها العرب والأكراد والتركمان والأرمن والآشويون والكلدنايون. تبعد كركوك 250 كيلومتر شمال شرق محافظة بغداد يحدها جبال زاكروس من الشمال ونهر الزاب الصغير من الغرب و سلسلة جبال حمرين من الجنوب ونهر ديالى الذي تعرف عند الأكراد بنهر سيروان من الجنوب الغربي. يقدر نفوس المدينة حسب تخمينات احصائية لعام 2003 بما يقارب 755,700 نسمة.

يمر نهر الخاصة في وسط مدينة كركوك ويقسم المدينة إلى شطرين كما يمر نهر الزاب الصغير ( من أهم روافد نهر دجلة) على بعد حوالي 45 كم من مركز المدينة وقد نفذ مشروع أروائي جبار على نهر الزاب يعرف بري كركوك يوصل الماء إلى مدينة كركوك ومزارعها المحيطة والموزعة بالمحافظة, حيث غير هذا المشروع نمط حياة ومعيشة الكثير من القرويين و الزراع إلى الأفضل.

محافظة دهوك

تقع محافظة دهوك في أقصى شمال غرب العراق تعتبر محافظة دهوك من المحافظات ذات الاهمية وخاصة من الناحيتين التاريخية والجغرافية, فان الاثار والمنحوتات المكتشفة في تلالها وكهوفها تدل على اهميتها فضلا عن موقعها الجغرافي المتميز وذلك لوقوعها على حدود دولتين إضافة إلى مرور خط مواصلات دولي استراتيجي فيها يربط العراق بتركيا والعالم الخارجي، وكذلك مرور خط انبوب النفط المار من كركوك الى تركيا في زاويتها الشمالية الغربية, تتميز محافظة دهوك بتضاريسها المتنوعة من جبال شاهقة وبالغة الوعورة والتعقيد, وتشكل الحدود السياسية مع الجمهورية التركية بالاضافة إلى السهول الفسيحة والغنية بمواردها الزراعية والتي تشكل المنطقة الجنوبية للمحافظة وتبلغ مساحة المحافظة (10715) كم2 وتقسم المحافظة إداريا إلى كل من قضاء دهوك وسميل وزاخو والعمادية وشيخان وعقرة وتعود تسمية دهوك حسب ما اورد بعض المؤرخين أنها تتكون من كلمتين هما (دو) وتعني باللغة الكردية اثنين و(هوك) بمعنى حفنة أو صاع من الغلة وتعني إجمالا حفنتين أو صاعين من الغلة حيث تذهب آراء المؤرخين والرواة على أن أميرها (آخ شندو) في عهد مملكة نوزي كان يأخذ حفنتين أو صاعين من الغلال كضريبة من القوافل المارة والمحملة بالحبوب, وتحيط الجبال بالمدينة من ثلاث جهات حيث يقع الجبل الابيض في شمالها وجبل شندوخا في الجنوب ومام سين في الشرق أما من الجهة الغربية فتنفتح على سهل سميل الزراعي, ويوجد بدهوك كثير من الآثار منها قلعة دهوك وبزاخو أكثر من 15 موقع أثري آخر.

محافظتي ديالى

محافظة ديالى هي احدى المحافظات التي تقع في وسط العراق ومركزها مدينة بعقوبة ومحافظة ديالى تعتبر من المناطق المحاذية للحدود الايرانية

تقع محافظة ديالى بالجهة الشرقية من العراق و تبعد مدينة بعقوبة ( مركز المحافظة ) عن العاصمة بغداد 57 كم من ناحية الشمال الشرقي ويمر بها نهر ديالى الذى يصب بنهر دجلة جنوب بغداد وهى من المحافظات التى تشتهر بزراعة الحمضيات.

بعقوبة تشتهر في العراق بإسم مدينة البرتقال لكثرة بساتين البرتقال حولها كما تنتشر فيها زراعة انواع اخرى من الحمضيات بالاضافة لزراعة النخيل والعنب.
من توابعها قضاء بلدروز وقضاء المقدادية الذي كان يسمى ايضا (شهربان ) الذي يشتهر بزراعة الرمان وقضاء الخالص ويسمى ايضا ( تلتاوة ) ومن النواحى التابعه لها ناحية مندلى الحدودية وناحية قزانية وتشتهر كذلك المحافظة بسلسلة جبال حمرين وحوضها الجميل ويوجد فيها ايضا سد ديالى بالاضافة إلى بحيرة حمرين ونهر ديالى الذي ينبع من داخل اراضيها. تحتوي محافظة ديالى بطبيعتها السكانية على القوميتين العربية والكردية حيث تتمثل القومية الكردية في المناطق الشمالية من المحافظة مثل قضاء مندلي وقضاء خانقين كما تحتوي على عدد غير قليل من الديانات الاخرى غير المسلمة مثل الديانة الصابئة في قضاء المقدادية.

محافظه ذي قار

محافظة ذي قار احد المحافظات العراقبة والتي سميت بذي قار نسبة إلى معركة ذي قار الشهيرة التي وقعت بين الفرس و العرب قبل الاسلام على أراضي هذه المحافظة وتسمى ايضا بالناصرية و يقدر عدد سكان المحافظة بحوالي مليون و نصف المليون نسمة. اسست المدينة في زمن الوالي العثماني مدحت باشا في سنة 1869 ميلادية في منخفض هو موقع الناصرية الحالي وقد صممها مهندس بلجيكي استخدم لهذا الغرض .. اما الاسم (الناصرية) فقد اشتق من اسم شيخ عشائر المنتقك في ذلك الوقت ناصر الأشقر السعدون الذي منحته السلطات التركية لقب الباشا فصار يعرف باسم – ناصر باشا السعدون-
في بداية تاسيسها عرفت المحافظة باسم لواء المنتفك ( كانت المحافظات تسمى ألوية ) ثم في العهد الجمهوري اصبح اسمها محافظة الناصرية, وفي سنة 1969 بدل اسمها الى محافظة ذي قار نسبة الى الواقعة التاريخية التي حدثت بين العرب والفرس قبل الاسلام في هذه البقعة الجغرافية والتي كان فيها عيون ماء عذبة تسمى عيون ذي قار.. والدلائل التاريخية تشير الى ان هذا الاسم موجود لهذه المنطقة منذ القدم. يرجع تاريخ هذه المدينة إلى (5000) سنة مضت وتوجد فيها مدينة أور القديمة, وهي الارض التي كانت يسكنها السومريون والأكديون وغيرهم والتي ولد فيها سيدنا إبراهيم الخليل عله السلام.

ومن أهم مدن المحافظة: الناصرية – الشطرة – سوق الشيوخ – الرفاعي وغيرها

محافظة كربلاء

تقع مدينة كربلاء على بعد 105 كم إلى الجنوب الغربي من العاصمة بغداد، على حافة الصحراء في غرب الفرات وعلى الجهة اليسرى لجدول الحسينية. وتحدها من الشمال محافظة الانبار ومن الجنوب محافظة النجف ومن الشرق محافظة بابل وقسم من محافظة بغداد. يعود تاريخ المدينة إلى العهد البابلي، وكانت هذه المنطقة مقبرة للمسيحيين قبل الفتح الإسلامي. ويرى بعض الباحثين إن كلمة كربلاء تعني (قرب الإله)، وهي كلمة أصلها من اللغة البابلية القديمة. ويرى البعض الآخر إن لفظ كربلاء مركب من الكلمتين الآشوريتين (كرب) أي حرم، و(أيل) أي الله، ومعناهما (حرم الله). وهناك تفسيرات أخرى لكلمة كربلاء جاءت بعد ظهور الإسلام وتوحي الى واقعة الطف وهي لا أساس لها من الصحة، لأن الموقع وإسمه موجودان قبل ذلك. ومن هذه التفسيرات الرأي القائل بأن كلمة كربلاء فارسية المصدر مركبة من كلمتين هما (كار) أي عمل و(بالا) أي العالي، فيكون معناهما (العمل العالي). او إن الكلمة تركيب للكلمتين العربيتين (كرب) و(بلاء).
يعود تاريخ إعادة بناء المدينة في العهد الإسلامي الى اليوم الثاني من واقعة الطف أي في 12 محرم عام 61 هـ 10 تشرين الأول 680 م، حيث دفن بنو أسد رفات الإمام الحسين وصحبه (ع). وتعرضت المدينة ومراقد الأئمة فيها الى الإهمال والدمار والنكبات وإعيد إعمارها مرارا عبر التاريخ. وفي أوائل القرن التاسع زار احد ملوك الهند كربلاء وبنى فيها أسواقا جميلة وبيوتا، اسكنها بعض من نكبوا، وبنى سورا منيعا للبلدة. وبعد الحرب العالمية الأولى أنشئت المباني العصرية والشوارع العريضة وجففت أراضيها وذلك بإنشاء مبزل لسحب المياه المحيطة بها، وتواصل عمرانها لاحقاً. وتحيط بمدينة كربلاء المقدسة عدد من الأماكن الأثرية الشهيرة مثل: حصن الاخيضر، قلعة الهندي، خان العطيشي.
تبلغ مساحة المدينة حوالي 53000 كم مربعا وأرضها رخوة نقية (منقاة من الحصى والدغل) تحيط بها البساتين الكثيفة ويسقيها ماء الفرات.ومن أشهر محلات المدينة القديمة هي: باب السلالمة، باب الطاق، باب بغداد، باب الخان، المخيم، باب النجف، باب طويريج، العباسية الشرقية والغربية. ومن أشهر شوارعها، شارع الإمام علي وشارع العباس وشارع علي الأكبر … ومن أشهر أسواقها، سوق العجم ، وتقع في هذا السوق أهم محلات الصاغة والأقمشة الجيدة وكان يقع فيه محل أحسن خياط رجالي ـ نسائي إسمه حميد الخياط. وسوق العرب، حيث توجد فيه الأقمشة والخياطون من الدرجة الثانية وزبائنه عادة فلاحين وبدو رحل، والأخيرين يشترون إضافة الى قماش الخام، معاطف الفرو المصنوعة من جلود الأغنام. وسوق باب القبلة الذي يزخر بمختلف أنواع الهدايا.
إن بساتين كربلاء عامرة بالنخيل والأشجار المثمرة التي تنتج مختلف أنواع الفواكه والتمور والخضر التي تسد الحاجة المحلية ويزيد منها للتصدير طازجا الى البصرة والنجف أو تصنع وتصدرالى بغداد من معمل تعليب كربلاء(250 عامل) أو المعامل الصغيرة التي تنتج الدبس والراشي والحلوى والخل وماء الورد وماء الرمان وسواها. وفي المدينة معمل نسيج(100 عامل) وبجوارها عدد من معامل الطابوق يعمل فيها حوالي 500 عامل . وهناك عدد من ورش السباكة في خان أبو الدهن ، تصنع أشياء متنوعة وتصدرها الى بغداد مثل قبضات الأبواب ورؤوس الطباخات والهاونات والأنابيب. والغالبية الساحقة من سكان المدينة يمارسون الحرف اليدوية أو يعملون في دكاكين أو ورش صغيرة للحدادة والسمكرة والنسيج والدباغة والأحذية وعدة الحمير وهناك محلات تعتمد على العمل المنزلي لصنع مختلف الهدايا البسيطة كالترب والمسابح والطاقيات و بعض الملابس وصور الأئمة و…الخ. وهناك فئة تقدم الخدمات للزوار وتحصل على النذور والهدايا المختلفة فضلا عن أجور الإقامة وهم السادة المنحدرين من السلالة العلوية.
وهناك بعض البيوتات من الملاكين الكبار مثل آل كمونة و الدده والتي كان أقطابها، عبد الحسين كمونة والسيد علي الدده، يتناوبان على كرسي النيابة في المجالس النيابية المزيفة في العهد الملكي المباد. كانت نسبة الايرانيين المقيمين في المدينة لمجموع السكان كبيرة جدا في بداية القرن العشرين، إلا أنها تقلصت بعد الإحتلال البريطاني للعراق وبعد إقامة الحكم الأهلي فيه حتى وصلت الى 12%. في عام 1957.

عن Admin

شاهد أيضاً

ما هو مركز ميسي في برشلونة؟

هل يعقل ان نتكلّم عن لاعبي فريق برشلونة دون ان نذكر اسم ليونيل ميسي؟ هذا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *